قال وزير خارجية المغرب ناصر بوريطة، إن “المغرب تعتقد بأن إفريقيا هي قارة المستقبل، قارة الفرص التي تعبر عنها الرباط بالتفاؤل والتضامن”.

وفي كلمته بمنتدى روما للحوارات المتوسطية، الجمعة، أضاف الوزير بوريطة، أن “هناك تحديات مختلفة يجب مواجهتها”، لكن “هناك فرص اقتصادية عديدة للاستثمار أيضًا”، مشيرًا إلى أن المغرب، “يقف إلى جانب إفريقيا عندما يتعلق الأمر بالاستقرار والتحديات الشاملة”.

RomeMED2020 1

وتابع رئيس دبلوماسية الرباط، أن “المغرب بلد مستثمر رائد في منطقتي وسط وغرب إفريقيا”، بل “إنه ثاني أكبر مستثمر في القارة بأكملها”، مشيرًا إلى أن “الدبلوماسية المغربية تعتزم الالتزام بمواجهة عصر كوفيد 19”.

وخلص بوريطة حسب ما نقلت وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء بالحديث عن “كيف أن ملك المغرب محمد السادس رتب على سبيل المثال، مشاركة بأجهزة التنفس الصناعي لمساعدة مرضى فيروس كورونا في البلدان الأفريقية الأخرى”.